المديرية الجهوية للشباب والرياضة بولاية السمارة تنظم ملتقى حول الرياضة الوطنية

تنظيم محكم، افكار رائدة من أجل تطوير الرياضة الوطنية جسدتها المديرية الجهوية للشباب والرياضة بولاية السمارة في ملتقى رياضي تكريما لروح الشهيد السالك حراري نموذج اللاعب الخلوق بشهادة كل من تحدث في ميكرفون الحدث، الشهيد السالك توج باخر نسخة من كأس الجمهورية 2019 و بالتحديد تاريخ ال28 من فبراير بملعب ولاية بوجدور مع فريق الشهيد المحفوظ ولاد، و لعب الشهيد ايضا للصمود و حوزة بولاية السمارة و كذلك فريق الناحية العسكرية السابعة. الملتقى حضره وزير الشباب والرياضة الاخ موسى سلمى و الأمين العام لولاية السمارة الاخ النامي و عضو المجلس الوطني الاخ احمد بادي و المدير المركزي للرياضة الاخ الناجم بشري بالإضافة إلى المديرين الجهويين للشباب والرياضة بولايات الجمهورية و ممثلين عن الرياضة بالمديريات الجهوية للشباب والرياضة. خلال الملتقى كرمت المديرية الجهوية للشباب والرياضة بولاية السمارة كرمت عائلة الشهيد السالك حراري، و قدمت خلال الملتقى أربعة محاضرات الأولى عن الرياضة بين الامس و اليوم أطرها الاخ مصطفى محمد فاظل الأمين العام لوزارة التجارة و المدير السابق للرياضة تحدث عن بداية الرياضة في المخيمات و مرحلة الرياضة بعد وقف إطلاق النار و تحدث ايضا عن المجتمع الصحراوي و الرياضات الحديثة متحدثا عن اللاعب محمد سالم بوجمعة ديدا الذي لعب لنادي ريال مدريد سنة 1949-1951 وفي 1952-1953 لعب لنادي اينتراخت فرانكفورت الألماني، و تطرق إلى موضوع الرياضة الوطنية و التحديات الراهنة. ثاني المحاضرات أطرها الاخ موسى سلامة حول الأندية الرياضية تطرق خلالها إلى بداية الأندية في المخيمات بداية من تسعينيات القرن الماضي و فترة الفراغ الطويلة التي شهدتها غياب الأندية لأكثر من سبب و عودة التاسيس في 2012 لبعض الأندية مقدما أمثلة بنادي السلام بولاية السمارة و الذي كان بمثابة البوابة الحقيقة لبقية الأندية و شارك السلام الرياضي بولاية السمارة في بطولات خارجية في كوتيف بأسبانيا و بطولة بولاية المسيلة الجزائرية و توج بلقبها في ال19 مارس 2016 و تطرق المحاضر الى النموذج اليوم في الأندية نادي المجد بولاية بوجدور النادي الذي تأسس في 2012 و بدأ العمل الميداني في 2015 بمدرب واحد و 15 لاعب و اليوم بعد خمسة سنوات للنادي ثلاثة فئات عمرية و خمس رياضات و خمسة مدربين من بينهم امرأة لتدريب فريق البنات في كرة الطائرة و عدد اللاعبين تجاوز اليوم 86 لاعب. المحاضرة الثالثة عن الرياضة الجماهيرية و الرياضة التقليدية أطرها الاخ سيد احمد التهليل رئيس الاتحادية الوطنية للرياضة و العمل تحدث عن أهمية الرياضة الجماهيرية التي سجلت غياب كبير منذ 2016 مذكرا بافتتاح الموسم الرياضي في 2016 في دائرة الدشيرة بولاية العيون و المشاركة الكبيرة من مختلف الأعمار في رياضات مختلفة و كذلك في الالعاب التقليدية التي يجب المواصلة في تفعيلها حفاظا على الموروث الثقافي و تحدث كذلك عن المشاركة الصحراوية في الطبعة الأولى للالعاب الأفريقية للرياضة والعمل و احتلال الجمهورية الصحراوية المركز الثاني بعد الجزائر. المحاضرة الرابعة عن الإعلام الرياضي، تعريف الإعلام الرياضي، عناصر الاعلام الرياضي، شروط تأثير الإعلام الرياضي، الإعلام الرياضي في وسائط الإعلام الوطنية الإذاعة الوطنية، التلفزيون الوطني، وكالة الأنباء، و جريدة الصحراء الحرة و كذلك تغطية الإعلام الجواري للاحداث الرياضية، تجربة المديريات الجهوية للشباب والرياضة بالولايات في الاعلام الرياضي و الدور المهم و البارز الذي لعبه في نقل الصورة و الصوت بطريقة احترافية مميزة للبطولات و المسابقات الرياضية، كذلك قسم الاعلام بوزارة الشباب والرياضة و الدور الذي لعبه في الموسمين الماضيين و نجاحه في مواقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، تويتر و الماسنجر، و في موضوع الاعلام الرياضي دائما تم التطرق إلى مرافقة الإعلام المستقل المميزة لكل الاحداث الرياضية من خلال رصد النتائج التطرق إلى قضايا و ملفات رياضية إجراء لقاءات مع رياضيين و مسيرين. ملتقى الشهيد السالك حراري كان الأول من نوعه الذي تشرف عليه إدارة و تنظيما مديرية جهوية للشباب والرياضة و اتمنى أن تتواصل التجربة في باقي الولايات لمعالجة و التطرق إلى قضايا رياضية أخرى من أجل تطوير الرياضة الصحراوية.
الراقب احمد بابا حياي.
كتبت بواسطة

وزارة الشباب والرياضة

الموقع الرسمي لوزارة الشباب والرياضة الصحراوية بحكومة الجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية

قد يعجبك أيضاً ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *